للحياة تفاصيل أجمل

مرحبًا بك بمدونتي ، رؤى مي ، حيث رونق البدايات وشاعرية الفصل الأخير

المقالات الجديدة

من وحي خــاتم

أقرأ رواية خاتم للكاتبة رجاء عالم تتناول صفحاتها الأولى الإنجاب و الرضاعة بتفاصيل اللذة التي تشعر بها الأم التي لا يفارق وليدها جسدها بعد انفصاله عن أعماقها بالالتصاق بها من خلال الرضاعة، ليلة دخلوا المدينة خافوا أن يلقموه ثدي زين خشية أن تنتقل الحمى لرضيعها محسن ، لكن بكاءه شق صدور الرجال ، حشرجة أقفلت […]

قراءة لقصيدة “أريد أن أموت ” للشاعرة: آن سكستون

قصيدة ظاهرها تمنّي الموت ! كتبتها الشاعرة لتتحد مع قارئها في تصوّر ما بعد الرحيل . للقصيدة أكثر من قراءة ، فإما أن تقرأها كحوار بين الشاعرة و معالجها النفسي ، أو تتلقاها كأي قارئ دوغمائي ، الخيار لك ! بدأت القصيدة بحالة تيه أمام زخم الأفكار ، و لم تتطرق في بادئ الأمر لمفردة الانتحار و لكنها لمّحت من خلال وصفه بالشبق أو اشتهاء الموت […]

مقابــِرُ النَّـدى

غابت نشوة الأماني الأولى ليلة زفاف المعروف ، فغدا الحب قرينه ، و استوى الذُّل على سرائره ، تواترت العطايا عواصفا احتضرت فصول الورد و فرَّت أسراب العصافير و لم يتبق من حدائق الهناء سوى أستار الزمن القديم التي أثارت جموح الحيوان . تجلَّت عند حظائر الثورة شيخة المغدورين ، تجرّ حبال الجمائل تدسّها عند […]

موقف من كتاب مشاق الأمومة

آخر صفحة توقفت عندها في الكتاب ، كانت إحدى الأمهات تفكر في حال أولادها لو أن الموت خطّفها مبكراً منهم ! هذه ليست دراما هذا إحساس بالمسؤولية تجاه الأبناء ، هذه هي الأمومة الطبيعية ، حب لا ينتهي إلى الأبد … أعرف سيدة توفيت قبل سبع سنوات بعد أن تحولت الكتل الليفية في ثديها الحنون […]

الإمساك بالزَّمن !

الظروف تدرسنا كيف نولد حشدًا غفيرًا من الدلالات بكلمات قليلة للعزيزة إيليف شافاق حساسيتي المفرطة من أن أكون مصدر إزعاج ،أو أن تكون أحاديثي الغير مهمة كالعبء على أحدهم،تجعلني أنتظر لحظة نهاية اليوم حين أنتهي من أعمالي و أتفرغ لكتابة موقف لا يحمل أي أهمية حقيقية سوى الإمساك بالزمن …!في هذا اليوم بهذا التاريخ و […]

جارٍ التحميل …

هناك خطأ ما. يرجى إعادة تحميل الصفحة و/أو المحاولة مرة أخرى.