نشرت تحت تصنيف منوعات

ساعات … ساعات

‏أغنية صباح في فيلم ليلة بكى فيها القمر كئيبة و مُفزعة من شدة كآبتها !
‏شاهدت الفيلم في فترة المراهقة و كنت أتألم على حال المرأة حين يخفت بريقها فيتبرأ الجسد من روحها الصبية . وفي مشهد الخيانة تحديداً الذي جسّده الوسيم حسين فهمي أيقنت بأن الرجل أكبر حظاً من المرأة !!

‏تذكرت نظرتي لها أول مرة رأيت الفيلم ، كنت أراها عجوزة و الآن أراها رشيقة كالفراشة و إنسانة بمعنى الكلمة و فنانة لذيذة تسعد القلب بخفتها على المسرح .

‏وأتمعن في رقة صباح و دلعها و حبها للحياة، ثم أتخيل نفسي بعد سنوات …

عرفت الآن أني أكره المرأة النمطية التي تضيع أنوثتها مع شحوم بطنها بعد الولادات المتكررة ،و يتسطّح ثديها ، و يذوب خدها استجابة لنداء الأرض ، فتموت قبل أوانها !

‏لا أحب ارتباط حيوية المرأة بالخصوبة فقط، و بتاريخ الميلاد …أريد أن أحافظ على الشابة التي بداخلي بكل ما أوتيت من قوة.

و استكمالاً لما أثاره الفيلم القديم في نفسي ، تذكرت كلام صباح فعلاً عن الموت ؛ حين قالت :الله و نروح ع الجنة و نشوف رشدي أباظة ، تذكرت كلامها وأنا أشاهدها في حضن حسين فهمي و قد كانت صادقة الأداء ، ثم بكيت على عواطف المرأة الهوجاء التي تتأرجح بين ما يجب أن تكون
‏و ما تحب أن تكون.

المعلق:

Ambitious not positive !

رأي واحد على “ساعات … ساعات

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.