نشرت تحت تصنيف خواطر

هدهدة

صورة من ألبوم المصورة الأمريكية ڤيڤيان ماير

إلى الجسد الكبير الذي ماعاد يسعه السرير الصغير المتحرك …

إلى الأقدام التي تجاوزت خطواتها الأولى بالبهجة و أثّاقلت و تاهت في الدروب المعتمة …

إلى العظام الصلبة العصية على لفة المهد الدافئة …

إلى الذاكرة العاجزة عن استرجاع أهازيج الهدهدة ..

إلى الروح الشغوفة التي شاخت على يد الخذلان …

إلى العين العاشقة التي سقطت في الذنب وهي تلعق لذة الجمال …

إلى أصابع تلهث عطشاً إلى لمسة مطمئنة …

إلينا نحن الذين كبرنا على الهدهدة !

المعلق:

Ambitious not positive !

5 آراء على “هدهدة

  1. العنوان كان يوحي بالحنين وفعلًا النص يلامس مواطن الشوق والجوع للماضي الذي تتعسر استعادته، احببت العنوان يغري بالكتابة ومُلهم جدًا.

    Liked by 1 person

  2. لم أتوقع أبداً عندما التقيتك لأول مرة أنني أقابل إنسانة مرهفة الحس كاتبة تجيد تجسيد المشاعر.
    رائعة يا ميادة ♥️

    Liked by 1 person

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.